القائمة الرئيسية

الصفحات

العملاق الأحمر - Red Giant


العملاق الأحمر - Red Giant.

- هو نجم قطره يبلغ من 15 إلى 45 مرة قطر الشمس، ويعادل لمعانه أو نوره حوالي 100 مرة أو أكثر لمعان الشمس، وهو نوع من أنواع النجوم في الفضاء المحيط بمجرتنا مجرة درب التبانة، وتعتبر النجوم العمالقة الحمراء نجوماً غير أعتيادية، لأنها من النجوم التى تطلق طاقة ضوئية أضعاف مضاعفة مما تطلقه الشمس.

تكون العملاق الأحمر.

يتكون العملاق الأحمر نتيجة لتحول أنوية ذرات الهيدروجين المكونة للنجم إلى ذرات هيليوم عن طريق الاندماج النووي مثلما يحدث في باقي النجوم، ولكن يتحول النجم بالتدريج إلى عملاق أحمر قرب انتهاء الهيدروجين، وعند بدء تحول العناصر الخفيفة مثل الكربون والأكسجين والنيتروجين إلى الحديد.
لا يحدث هذا إلا عندما ترتفع درجة حرارة قلب النجم إلى نحو 2 مليار درجة فيتمدد النجم وتتمدد طبقاته الغلافية الغازية نتيجة لأرتفاع درجة الحرارة في النجم، مكونة هالة حمراء اللون هائلة الحجم متوهجة وتشع ضياءاً شديداً، ويعتقد علماء الفلك أن هذا سيكون مصير الشمس أيضاً بعد 5 مليار سنة.

 تكوين العملاق الأحمر.

تتكون تلك النجوم من 7 طبقات وسنذكرها من الداخل إلى الخارج :-
  1. مركز النجم، والذى يحتوي علي عنصري الحديد والنيكل ( Fe,Ni ).
  2. الطبقة التي تعلو مركز النجم تتكون من عُنصري السليكون والكبريت ( Si,S ).
  3. الطبقة التي تعلوها تتكون من ثلاث عناصِر الأكسجين، النيون، المغنيسيوم ( O,Ne,Mg ).
  4. ثم الطبقة الأخري تتكون من عُنصري الأكسجين والكربون ( O,C ).
  5. الطبقة التي تعلوها تتكون من ثلاث عناصِر الهيليوم والكربون والنيون22 ( C,Ne²²,He ).
  6. الطبقة الأخري تتكون من عُنصري النيتروجين والهيليوم ( N,He ).
  7. الطبقة الأعلي وهي الطبقة الخارِجية تتكون من عنصري الهيدروجين والهيليوم ( H,He ).

ديناميكية التحول للنجوم.

- يبدأ النجم بالتحول لعملاق أحمر عندما ترتفع حرارة مركز النجم والتي تحتوي علي عنصري ( Fe,Ni ) حيث تصل الحرارة إلي 2 مليار درجة مئوية.
- بعدها تبدأ التفاعلات تزداد بين الطبقات الثلاثة التالية، حيث تزداد معدلات الإحتراق ويتفاعل الأكسجين والمغنيسيوم والكربون والنيون والهيليوم ،وهنا يتم إنتاج نظير النيتروجين ( N¹⁴ )، بعد تكوين ( N¹⁴ ) ينشأ عن ذلك إشعاع جاما.
- وهُنا يتم إضافة عنصر جديد ضمن هذه التفاعلات حيث يتم إنتاج نظير الفلور ( F¹⁸ )، ثم تنشأ بعض النظائر الأخرى من ضمنها ( O¹⁸ )والذي ينتُج عنه خروج إشعاع جاما أيضاً.
- وفي النهاية يتم إضافة النظير ( Ne²² ) وتزداد نسبته خلال الطبقة، وهنا يبدأ الضغط علي الطبقة التي تحتوي علي عنصري ( He,N )، والطبقة الأخيرة التي تحتوي علي عنصري ( H,He )، ويبدأ النجم بالتضخم ليصبح عملاق أحمر.
- أثناء تضخم النجم وخلال 0.4 جزء من الثانية فقط ينضغط مركز النجم ضمن المنطقتي التي تحتوي علي عناصر الحديد والنيكل بالنسبة للمركز، والمنطقة التي تعلوها والتي تحتوي علي عنصري السليكون والكبريت.
- قد تعتقد أن العملاق الأحمر يحدُث لأن مركز النجم يتضخم بفعل التفاعلات الغير مستقرة للنجم، ولكن هذا خاطئ تماماً، لأن تضخُم النجم يجعل المركز يتقلص وينضغط ولا يتضخم، والتمدد والتضخُم يحدث في النجم في الخمس طبقات الأخرى التي تحتوي علي عناصِر الهيدروجين والهيليوم والنيتروجين والكربون والنيون والأكسجين والمغنيسيوم، أما المنطقة  ( 1,2 ) يحدث لها تقلص وإنضغاط، وبعد مرور 0.9 من الثانية فقط تتفاعل المنطقة  ( 1,2 ) وتنتُج مواد إضافية من عناصر الكبريت ( S ) حيث يبدأ النجم فى التحول للون الأحمر.
- وبعد مرور 170 دقيقة، يكون النجم قد وصل لمراحلm النهائِية وتحول بالكامل إلي عملاق أحمر، حيث يتم طرد الفوتونات بسرعة هائلة ومستمرة من مركز النجم إلي سطحه.

مستقبل الشمس.

- بعد 5 مليار عام تقريباً، ستبدأ الشمس بعملية حرق الهليوم لتتحول بذلك إلى عملاق أحمر، وعندما تتوسع ستستهلك طبقاتها الخارجية كل من كوكب عطارد وكوكب الزهرة وقد تصل إلى الأرض. لكن العلماء غير متأكدين إن كان سيتم إبتلاع كوكب الأرض أم لا، ومهما كانت النتيجة، فإن الحياة التى نعرفها الآن لن تكون موجودة في ذلك الوقت.  
هل اعجبك الموضوع :

تعليقات

العناوين الرئيسية